www.sunnaonline.org

سقوط الأقنعة ....

سقوط الأقنعة

في كل يوم يمر يسقط قناع من أقنعة الفساد التي يلبسها المفسدون في الأرض، الساعون لمحاربة ديننا الحنيف، المروجون لمعتقداتهم الفاسدة، لبس تلك الأقنعة فن يجيده أولئك ليظهروا أمام الناس بمظهر الباكي على أحوال الأمة، الحريص على مصالحها، وبعد أن ينتهي من مهمته أو يفشل فيها، يُسقط القناع ليلبس قناعاً آخر جديداً ليبدأ مهمة جديدة.. ويتوالى مسلسل لبس الأقنعة وسقوطها بطريقة سريعة منظمة يصعب تفسيرها أو متابعتها إن لم يصاحبها نظرة شرعية وقراءة في كتاب الله عزّ وجل، الذي يبين حقيقة النفاق والمنافقين الذين يعيشون بين المسلمين بأجسادهم، وقلوبهم وعقولهم تعيش في عالم الكفر والضلال {وَإِذَا خَلَوْاْ إِلَى شَيَاطِينِهِمْ قَالُواْ إِنَّا مَعَكْمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِؤُونَ} وكل أفعالهم ضرب في الإسلام وفتٌّ في عضد المسلمين، وهم يدَّعون الإصلاح والحرص على مصلحة الأمة {وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ}.


هل سمعتم من أحد أنه يقول عن نفسه إنه يريد نشر الفساد؟! لا أحد يقول ذلك بلسانه، لكن أفعاله تخبر بذلك رغماً عنه، وما القناع الذي يلبسه إلا ستار لوجهه القبيح حتى لا يراه الناس فينفروا منه.
إنَّ الدعوة الوهابية تحمل أشد أنواع الفساد والإفساد ونشر الكفر والضلال مما لا يخفى على عاقلٍ مدركٍ لطبيعة الصراع بين الحق والباطل، ولكنه يخفى على الكثير من العامة بسبب الأقنعة التي يرتديها مروجو تلك الدعوة والذين تفننوا في صناعة تلك الأقنعة لتبدو مألوفة للناس. إننا نناشدكم يا أحباب رسول الله صلى الله عليه وسلم ويا حماة العقيدة أن تجدوا وتنشطوا في نشر عقيدة التوحيد والتنزيه واسقاط تلك الأقنعة واظهار الحقيقة بكشف عور الوهابية وتبين فساد معتقدهم للناس. اللهم إن الوهابية قد عاثوا في الأرض فساداً وظلماً فنسألك ونتوجه إليك بحق حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم أن تنصر أهل السنة وتعيد العز والمجد للإسلام والمسلمين.

احذروا الوهابية وحذروا منهم

انظر كيف يقوم هذا الوهابي المسمى أبا اسحاق الحويني بتفسير معنى الإستواء بالإرتفاع على العرش ويستخدم يديه ليبين هذا
نسأل الله أن يشل يديه ولسانه






رابط ذو صله :
القسم : مقالات وردود شرعية
الزيارات : 3413
التاريخ : 7/8/2010